الإتحاد الدولي للصحفيين

بيان صحفي

2008-12-29

الاتحاد الدولي للصحفيين يدين اسرائيل لقصفها محطة تلفزيون أثناء الهجوم الجوي على غزة

دان الاتحاد الدولي للصحفيين اسرائيل بعد قصفها محطة تلفزيون في مدينة غزة خلال هجومها العسكري ضد حماس في قطاع غزة الفلسطيني.

 

وقد قامت طائرات حربية اسرائيلية بتدمير مكاتب تلفزيون الأقصى الذي تم استهدافه في الصباح الباكر من يوم الأحد. ويستخدم هذا التلفزيون من قبل حماس وهو يتبع خطا معاديا لإسرائيل في تغطيته لأخبار المنطقة. وأدى القصف إلى تدمير البناية التي تضم استوديوهات المحطة ووردت تقارير عن اصابة احد المصورين، علما بأن المحطة واصلت ارسالها بواسطة وحدة بث متنقلة.

 

وقال ايدين وايت، امين عام الاتحاد الدولي للصحفيين: "تظهر اسرائيل مرة أخرى عدم احترامها للقانون الدولي الذي يحظر الهجمات على المؤسسات الإعلامية، حتى وإن كانت تستخدم لأهداف دعائية. إن تعريض العاملين في الإعلام للخطر لا يؤدي إلى دفع قضية الأمن انشا واحدا إلى الأمام، وهو يؤدي إلى تصليب المواقف ويفرغ الإدعاء الاسرائيلي بأنها القائدة الديمقراطية للمنطقة من محتواه."

 

واتخذ الاتحاد الدولي للصحفيين والمنظمات المدافعة عن حرية الصحافة موقفا ثابتا في الماضي بإدانة الهجمات على المواقع الإعلامية غير المسلحة والتي لا تستخدم لأغراض عسكرية، حيث أنها مؤسسات محمية بموجب القانون الدولي. وقام الاتحاد الدولي في أوقات سابقة بادانة اسرائيل بعد هجومها على بناية مؤسسة الإرسال الفلسطينية في الضفة الغربية، كما وانتقد هجمات الولايات المتحدة الأمريكية على المؤسسات الإعلامية في العراق.

 

وأضاف وايت: "إن حقيقة ان تلفزيون الأقصى يبث موادا تعتبرها إسرائيل عدائية ليست ذريعة لهجوم عسكري على مدنيين غير مسلحيين. إن هذا النوع من الهجمات يظهر أن اسرائيل مستعدة لهجر مسؤولياتها التي ينص عليها القانون الدولي عندما تتعلق المسألة بأجندتها العسكرية والسياسية."

 

للمزيد من المعلومات اتصل على الاتحاد الدولي للصحفيين: 003222352207

يمثل الاتحاد الدولي أكثر من 600000 صحفي في 123 دولة حول العالم

فلسطين

back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك