الإتحاد الدولي للصحفيين

2012-09-25

نقابة الصحفيين الأردنيين تجدد مساندتها للمواقع الالكترونية

IFJ

جدد مجلس نقابة الصحفيين مساندته مطالب الزملاء أصحاب المواقع الاخبارية الالكترونية والتصدي لكل محاولات تحجيم الاعلام الاردني ومصادرة حرياته ، وعدم المهادنة في الدفاع عن الآمان الوظيفي لكل الزملاء الصحفيين في مختلف المؤسسات الاعلامية والعمل على تحسين أوضاعهم المعيشية .

 

وناشد المجلس في الجلسة التي عقدها اليوم الثلاثاء برئاسة نقيب الصحفيين الزميل طارق المومني ، الزملاء أعضاء الهيئة العامة والاعلاميين جميعاً الالتزام بآداب المهنة وميثاق الشرف الصحفي واحترام الانظمة والقوانين وعدم التجاوز والاساءة للاشخاص ، وعدم المس بحياتهم الخاصة. وأكد المجلس ضرورة حشد وتنظيم جهود الاسرة الصحفية للخروج ببرنامج فاعل ومؤثر للتصدي لتعديلات قانون المطبوعات والنشر للسير قدماً في اسقاط هذا القانون والعودة عنه وعدم السماح بمصادرة ما حققه الاردنيون من انجازات على صعيد الحرية الاعلامية .

 

وبحث المجلس عدداً من القضايا المهنة والادارية والمطلبية . حيث جدد التأكيد على ضرورة الزام الحكومة والجهات الرسمية بخفض الضرائب على مدخلات الانتاج وخصوصاً الورق ، وتقديم اعفاءات ضريبية تساعد المؤسسات الصحفية على الصمود أمام الازمة المالية والاقتصادية .

 

وناقش المجلس مشروع المدينة النقابية وقرر الاستماع الى شرح تفاصيل المشروع ومراحله من ممثل نقابة المهندسين القائمة على تنفيذ المشروع ، وأقر توصية لجنة العضوية فيما يتعلق بعدد من طلبات الانتساب . كما بحث مواصلة الجهود لتحصيل مزيد من  المنح الدراسية لابناء الصحفيين في الجامعات المحلية الاردنية ، وتم تسمية الزميل ظاهر الضامن ناطقاً اعلامياً باسم النقابة .

 

وشارك في الجلسة الزميلان ماجد توبة وظاهر الضامن بصفتهما عضوين في المجلس بعد استقالة الزميلين راكان السعايدة واخلاص القاضي . وقد أشاد المجلس بجهود الزميلين المستقيلين معرباً عن احترامه لموقفيهما وتقديره لدورهما .

نقابة الصحفيين الأردنيين

back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك