الإتحاد الدولي للصحفيين

بيان صحفي

2017-05-30

المغرب يوقع على إعلان حرية الإعلام في العالم العربي

IFJ

أشاد الاتحاد الدولي للصحفيين اليوم على توقيع المغرب على إعلان حرية الإعلام في العالم العربي.

 

وشارك في الاحتفال الذي نظمه المجلس الوطني لحقوق الإنسان في المغرب والنقابة الوطنية للصحافة المغربية، في 23 أيار / مايو السيد إدريس اليزمي ، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ويونس مجاهد، الأمين العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية والنائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للصحفيين،  وجيم بوملحة، عضو الهيئة الإدارية للاتحاد الدولي للصحفيين. وقد جمعت المناسبة عشرات من الصحفيين والممثلين الرسميين عن هيئات ومنظمات وطنية وأحزاب سياسية. كما ووقع على الإعلان صحفيون، والفدرالية المغربية لناشري الصحف، ومنظمات وهيئات وطنية لحقوق الإنسان وغالبية الأحزاب السياسية الرئيسية الممثلة في البرلمان المغربي مع استثناء ملحوظ لـ "حزب العدالة والتنمية".

 

والإعلان الذي يتضمن التزاما واضحا بمباديء حرية الاعلام، والصحافة المستقلة، والحق بالحصول على المعلومات قد تم تبني نسخته النهائية خلال مؤتمر نظمه الاتحاد الدولي للصحفيين، والنقابة الوطنية للصحافة المغربية في الدار البيضاء في أيار/مايو 2016 بدعم من عدد كبير من المنظمات الدولية منها منظمة اليونيسكو، والحكومة النرويجية، ومنظمة فريدريش ايبيرت، ومنظمة "اتحاد لاتحاد"، ومشروع "ميدان" الممول من الاتحاد الأوروبي.

 

 

والإعلان هو الخطوة الأولى نحو تأسيس آلية إقليمية خاصة بحرية الإعلام في الوطن العربي تعمل على صيانة المباديء التي يتضمنها الإعلان.

وقاد حاز الإعلان على دعم مئات من ممثلي نقابات الصحفيين، المؤسسات الاعلامية العمومية، ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات المدافعة عن الحريات الصحفية، ويتضمن الاعلان ستة عشر مبدأ رئيسيا تضمن اعلى المعايير الدولية الضامنة لحرية الإعلام وتحمي الصحفيين وحقوقهم الاجتماعية والمهنية.

 

ومن المباديء التي يتمضنها الإعلان:

الحق بحرية التعبير

الحق بالحصول على المعلومات

سلامة الصحفيين

اصلاح البيئة القانونية للاعلام

التنظيم الذاتي للصحافة

المساواة في الاعلام

مقاومة التعصب وخطابات الكراهية

استقلالية الاعلام العمومي

 

 

وقال يونس مجاهد: " يضيف هذا التوقيع محطة إضافية للحملة الإقليمية الرامية لتأسيس آلية خاصة بحرية الاعلام في العالم العربي. ومع انضمام المغرب الى الدول التى وقعت على الاعلان، فإننا نتمنى لزملائنا فى بقية دول المنطقة التوفيق فى جهودهم الرامية الى انجاز عملية توقيعه في بلدانهم.

 

وأضاف جيم بوملحة: "إن التوقيع على الإعلان هو خطوة تأسيسية ينبغي على دول المنطقة اتخاذها لإظهار التزاماتها بالمبادئ الدولية لحرية الإعلام وحرية التجمع. وإننا ندعو جميع الحكومات في المنطقة إلى الاستماع لمطالبات نقابات الصحفيين والمراكز الوطنية لحقوق الإنسان في بلدانهم وأن توقع عليه." 

 

 

 

صورة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان في المغرب

back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك


Please download the files and upload with your comments