الإتحاد الدولي للصحفيين

بيان صحفي

2020-02-07

سوريا : إصابة صحفيان ومصوران أثناء تغطيتهم للنزاع

IFJ

 

أصيب صحفيان ومصوران بجروح أثناء تغطيتهم لإشتباكات بين القوات الحكومية السورية  والجماعات المسلحة في ريف حلب يوم 03 شباط/فبراير. وضم الإتحاد الدولي للصحفيين صوته إلى إتحاد الصحفيين السوريين في إدانة هذا الهجوم .


أصيب أربعة إعلاميون بجروح أثناء تغطيتهم إشتباكاتالجيش السوري والجماعات المسلحة وهم: مراسلتي قناة سما، كنانة علوش وقناة العالم ضياء قدور ومصور قناة العالم إبراهيم كحيل ومصور قناة الكوثر .


وتم نقل المصابين إلى مستشفى الجامع لتلقي الإسعافات الأولي، بحسب تقارير إعلامية.

وقال إتحاد الصحفيين السوريين في رسالة إلى الإتحاد الدولي للصحفيين إنه "يدين بأشد العبارات هذا الإستهداف المباشر للزملاء الإعلاميين بالرغم من إرتدائهم معدات السلامة المهنية ومايشير إلى انهم صحفيون"


وفي حادثة أخرى، أصيبت وفاء شبروني، وهي مراسلة لروسيا اليوم بجروح بالغة أثناء عملية إطلاق نار على مستودعات الدخيرة التي تركها مسلحون إنسحبوا من مدينة معرة النعمان في محافظة إدلب.من جهته أكد إتحاد الصحفيين الروس عن إتخاده الإجراءات اللازمة لتقديم المساعدة لوفاء وعائلتها.

 

وقال الامين العام للإتحاد الدولي للصحفيين، أنتوني بيلانجي" إننا ندين بشدة جميع الهجمات على الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام الذين يتعرضون للخطر من أجل نقل الأخبار، وندعوا جميع الأطراف إلى الكف عن إستهداف الصحفيين ونتمنى الشفاء العاجل لجميع الضحايا".


back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك